إي-تاسك

مدونة إى تاسك

كيف تتجنب الاحتيال الوظيفي في العمل عن بعد؟

انتشرت في الآونة الأخيرة عدد كبير من المؤسسات الوهمية التي تدعي قدرتها على توظيف الأفراد خاصة هؤلاء الباحثين عن فرص العمل عن بعد والذين لا يكلفون أنفسهم جهداً كبيراً في البحث عن عنوان تلك الشركات أو التواصل معها مباشرةً للتأكد من مصداقيتها وسمعتها، حيث أنه وراء البحث عن فرصة توظيف بأجر مناسب يُسرع البعض في ملء استمارات توظيف غير معروفة المصدر بكافة بياناتهم الشخصية دون التشكُّك في أن تلك الاستمارة ما هي إلا احتيال وظيفي يمارسه البعض.

فيما يلي نقدم لك مجموعة من المحاذير التي يجب عليك اتباعها قبل مراسلة أي من مكاتب أو شركات التوظيف للتأكد من جدوى إعلاناتها ومن مصداقية عروضها، وأنها لا تسعى فقط لجمع بيانات الحسابات المصرفية تمهيداً للنصب على المشتغلين.


1-راجع بيانات الخصوصية بموقع التوظيف

إذا وجدت أن أي موقع توظيف يحتوي على استمارة مطلوب منك أن تملأ بياناتها، فمن الأفضل قبل الإقدام على تلك الخطوة أن تتأكد من بيانات الخصوصية الموجودة بهذا الموقع والتي تؤكد أن بيانات الموظفين ستكون سرية ولا يطلع عليها إلا مسئولي الموقع كما ألا يوجد أي منها يطالبك ببيانات حسابك المصرفي كما يفعل البعض.

كما يمكنك التحقق من مصداقية موقع الشركة الإلكتروني من خلال الاطلاع على شريط العنوان والتأكد من وجود "https" وليس http. فقط؛ لأن ذلك يمثل علامة على تأمين البيانات المُدخلة لهذا الموقع.


2-ارفض عروض التدريب التي تشترط على الموظف دفع مقابلاً لها

إذا وجدت من يراسلك عبر بريدك الشخصي ويدعي أنه يعمل بشركة توظيف وأن هناك فرصة جيدة لك للحصول على عمل، على شرط أن تقوم أنت بدفع مقابل مادي للشركة طوال فترة التدريب الأولية، ارفض هذا العرض على الفور، فما هو إلا مكيدة تُنصب لأكبر عدد ممكن من الباحثين عن فرص العمل عن بعد لجمع أموال كثيرة منهم مع عدم وجود نية حقيقية للتوظيف بعد ذلك.


3-ابحث عن موظفين وجدوا عمل من خلال نفس الموقع أو الشركة قبل الوثوق بهم

إن وجدت إعلان توظيف بأجر مغري في أحد المواقع أو أحد شبكات التواصل الاجتماعي لشركة لم تسمع عنها من قبل، فلن تخسر شيئاً ببذل المزيد من الوقت في التقصي حول نشاط الشركة وسُمعتها، وسيكون الأفضل أن تبدأ في البحث عن موظفين سبق ووجدوا فرص عمل جيدة بنفس الشركة قبل اتخاذك قرارك بقبول العرض وإرسال سيرتك الذاتية.


4-تأكد من أن عرض العمل حقيقي وواقعي

لا تصدق مسئول التوظيف الذي يخبرك بأنه وجد سيرتك الذاتية على موقع توظيف لم تسجل بياناتك عليه مسبقاً وأنه وجد ملفك ملفتاً للنظر وقَبِل توظيفك رغم أنه لم يقُم بإجراء مقابلة شخصية معك، فلا يوجد شركة معروفة وذات حيثية تقبل أن توظف أي شخص دون مقابلة شخصية ولو حتى عبر الانترنت.


5-راجع صيغة إيميل العمل

عادة تساعد الصيغة المكتوب بها نص إيميل التوظيف على اكتشاف ما إن كانت الشركة وهمية أم حقيقية، فإن لاحظت أن الرسالة مليئة بالأخطاء الإملائية واللغوية وغير منسقة التنسيق الرسمي المُتعارف عليه، فعليك أن تشك في مصداقية المؤسسة.

كما يجب أن تلاحظ ما إن كان هناك توقيع رسمي موجود في نهاية البريد المرسل يضم طرق التواصل مع المؤسسة أم لا، والأفضل أن تتأكد من وجود كافة المتطلبات الاعتيادية في الوصف الوظيفي المكتوب، سواء تلقيت هذا الوصف عبر البريد الإلكتروني أو وجدته على أحد مواقع التوظيف أو مواقع التواصل الاجتماعي.


6-لا ترسل أي بيانات تخص حسابك المصرفي قبل بدء العمل الفعلي

إن كان صاحب العمل شخص جاد والفرصة المعروضة عليكَ حقيقية، فمن المؤكد أنه لن يطلب منك ضمن أوراق التعيين الأولية رقم حسابك المصرفي، فهذا أمر لن يحتاجه إلا بعد بدء استلام عملك فعلياً لأنه وقته سيستخدمه في إرسال الراتب عليه، ولكن في بداية ملء استمارة التوظيف والتعاقد لا تثق في أي شخص يطالبك بتدوين رقم حسابك البنكي بدون سبب واضح ومقنع.


7-اعتمد على مزودي الخدمة المُعتمدين من وزارة العمل الرسمية

يوجد العديد من مزودي خدمة توفير الوظائف عن بعد المعتمدين من قِبل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وهو يمثل ضمانة لأي باحث عن عمل على الحفاظ على سرية بياناته ومعلوماته، لذا يكون من الأفضل الاعتماد على أحد تلك المواقع في ترك بياناتك بدلاً من الانجذاب وراء إعلانات توظيف وهمية وإرسال بيانات شخصية لجهات غير مضمونة أو مشهورة تجعلك عرضة للاحتيال الوظيفي، كما أن تلك البرامج سوف تدعمك بنصائح حول إدارة ناجحة لعملك عن بعد.


(0) تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

ضع تعليقا على المقال